صور

سيارات الجريمة تزين متحف الكاتراز

تكاد تكون السيارات الهاربة في أفلام الجريمة إحدى أهم الأبطال في الفيلم، لذا جئت من هنا فكرة وضع أشهر سيارات الجريمة بالولايات المتحدة بمتحف سجن الكاتراز للجريمة في مدينة بيغون فورغ بولاية تينيسي الأمريكية.

حيث تم عرض ست سيارات كانت مملوكة سابقًا لمجرمين تاريخيين بارزين في القرن الماضي، اثنان منها متوقفتان في الخارج للعرض المجاني والأربعة الآخرون موجودون بداخل المعرض.

من بين تلك السيارات

إسيكس 1933 Terraplane

هذه كانت السيارة التي يملكها جون دنلينغر اللص، وإستعان بها للهرب من عملاء الـ” إف بي إي” مع صديقته، وتم الإيقاع بها أثناء قيادة أخيه لها بإحدى الحقول ولا تزال أثار إطلاق النهار بها حتى اليوم.

فورد 1934 V8

ينتهي الفيلم الكلاسيكي “بوني وكلايد” بسيارة فورد 1934 V8، ويموت أبطال الفيلم بالسيارة بواسطة رصاص أعضاء الشرطة، وهذه السيارة المعروضة بالمتحف.

فولكس فاجن بيتل 1968

تعود ملكية هذه الخنفساء إلى القاتل المسلسل “تيد بندي” إلذي أصبحت قضيته حديث الصحف يوميًا في القرن الماضي، وقد أدين بعد العثور على عينات من الحمض النووي الخاص به داخل السيارة.

شاحنة مراقبة الشرطة

لطالما شاهدنا شاحنة مراقبة بأفلام الجريمة، لابد أن تكون من الخارج ذات مظهر طبيعي للغاية وإنما من الداخل فيوجد بها أجهزة مراقبة متطورة للغاية، تساهم بشكل أساسي في الإيقاع بالخارجين عن القانون.

سيارة شريف المقاطعة

على الرغم من أنها ليست فريدة من نوعها، إلا أن دودج تشارجر المتقاعدة عام 2007 تجلس أمام المتحف لتكون بمثابة دعم للأغراض التعليمية.