أخبار

الدسوقى :مصر غير مستعدة بعد لانتشار سيارات الكهربائية

صرح المهندس”حسن الدسوقى” رئيس مجلس إدارة شركة درشال،المتخصيصة فى صناعة السيارات الكهربائية والشواحن لموقع إيجيبت أوتوموتيف

قائلاً أن الرؤية المستقبلية للسيارات الكهربائية في مصر مظلمة وضبابية للغاية، لأن مصر غير مستعدة لانتشار السيارات الكهربائية فى الوقت

الحالي وذلك لعدم وجود قوانين موحدة ومنظمة داخل الجمارك لاستيراد هذا النوع من السيارت.

وأضاف أنه لا توجد بنية تحتية ومحطات شحن لهذه السيارات، موضحاً أنه لا يكفي وجود 100 أو 200 محطة شحن في مصر بالكامل
نظرا لمساحتها الكبيرة.

قائلاً عن السيارات المستعملة  الكهربائية التى يتم استيردها حالاً أنها  لا تصلح للاستخدام في مصر لأن بطاريتها لا تستطيع الصمود لأكتر من
100 كيلو، وذلك تبعا لنوع البطاريات المستخدمة منذ عام 2015، حيث تختلف تماماً عن البطاريات المستخدمة حالياً، لذا فان المستهلك

سيدفع مبلغ 300 أو 400 ألف فى سيارة تعتبر سيارة للاستخدامات المحدودة داخل المدن.

وأكد الدسوقي أن انتشار هذه السيارات لايزال يحتاج الكثير من الوقت والتخطيط لتوفير البنية التحتية اللازمة، والتخلص من
العشوائية في التخطيط الموجودة في الوقت الحالي.

كما أوضح أنه لا يوجد قانون موحد ينظم علاقه الموزع بالمستهلك، دون تحديد من سيقوم باستيراد السيارات ودخولها الى مصر الوكيل أم
الموزع، محذرا من أن هذا الأمر ق يتسبب في حودث عمليات نصب على المستهلك، مشيا إلى ضرورة الكشف على هذه السيارات
لضمان سلامتها قبل استلامها، وحتى الآن لا يوجد في مصر مراكز متخصصة في السيارات الكهربائية تستطيع الكشف عليها،

“متسائلا;أين حماية المستهلك من كل هذا؟”
ويرفض” الدسوقي” السيارات الهايبرد  استخدامها في مصر، فهو يرى أنها لا تناسب مع طبيعة السوق المصرى حيث أنها لا تقوم بتوفير

البنزين لأن استخدام الكهرباء بها قليلاً جداً.

التجارة والصناعة تجتمع مع رائدة السيارات الكهربائية “تسلا

شركات عالمية تستثمر 300 مليار للتحول لـ السيارات الكهربائية