أخبار

مبيعات أودي تصل إلى 1.8 مليون سيارة خلال 2018

سلّمت أودي ما يقارب 1,812,500 سيارة إلى عملائها في مختلف أرجاء العالم خلال عام 2018، مسجلةً

انخفاضاً يعادل 3.5 % مقارنة بالعام الماضي.

 

وانخفضت المبيعات في أوروبا بنسبة 13.6 % خلال الأشهر 12 شهر ماضية واستبدلت أودي في القارة

الأوروبية نحو ثلث السيارات التي سلمتها بعد إجراء تعديلات جوهرية على الطرازات لسيارات A1 وA6 وA7 وQ3 منذ بداية العام.

 

أما في الصين، فأكدت شركة السيارات، التي تتخذ من إنغولشتات مقراً لها، على مكانتها المميزة كرائدة

للسيارات الفاخرة الأكثر نجاحاً على مدار 30 عاماً على التوالي.

 

اودي تسعى لطرح سيارة كروس أوفر جديدة كهربائية

 

وفي أمريكا الشمالية، ختمت الشركة عامها بتحقيق نسبة قريبة من مبيعات العام السابق (-0.9%)

واختار 154,550 عميلاً حول العالم اقتناء سيارة أودي في شهر ديسمبر، بتراجع قدره 14.3 %.

 

صرّح برام شوت، الرئيس التنفيذي وعضو مجلس الإدارة المؤقت لشؤون المبيعات والتسويق في

“أودي إيه جي” قائلاً: “كما كان متوقعاً، أثبتت سنة 2018 أنها سنة حافلة بالتحديات بالغة الصعوبة في

ظل أكبر حملة لتطوير الطرازات والتقنيات في تاريخ أودي – تزامناً مع التحول إلى الدورة الجديدة لاختبار المركبات الخفيفة الموحد عالمياً (WLTP).

 

ورغم أن التقييمات الإيجابية التي حصلت عليها أحدث الطرازات تبيِّن بوضوح قوة علامتنا التجارية، إلا

أننا نستعد لمواجهة التحديات الجديدة خلال العام الجاري”.

 

في الصين، أنهت أودي العام بتحطيم رقمها القياسي مجدداً وتحقيق رقم قياسي جديد حيث باعت

663,049 سيارة مسجلةً زيادة قدرها 10.9 في المائة.

 

وزاد حجم المبيعات بأكثر من خمسة أضعاف خلال السنوات العشرة الماضية.

 

اودي تكشف عن “A6” الجديدة كلياً

 

وفي عام 2018، شهدت العلامة ذات الحلقات الأربع ارتفاعاً كبيراً في الطلب على الطرازَين الفاخرَين

المصنَّعَين محلياً A4 L (بزيادة قدرها 42.6% ليبلغ حجم المبيعات إلى 163,279 سيارة) وA3 (بزيادة قدرها

12.7% ليبلغ حجم المبيعات 91,173 سيارة) على وجه الخصوص.

 

فخلال هذا العام باعت الشركة أكثر من 10 آلاف سيارة (بزيادة قدرها 4.0%) من النسخة الجديدة من

طرازها الأبرز كامل الحجم A8 L. وفي أكتوبر، انضم إلى مجموعة السيارات التي يتم إنتاجها محلياً طرازاً

جديداً مزوداً بقاعدة عجلات طويلة من سيارة Q2 صُمم خصيصاً للسوق الصينية، ويستهدف هذا الطراز الشباب من العملاء تحديداً.

 

الجدير بالذكر أن عام 2019 سيشهد إنتاج نسخ أخرى تصل إلى الوكلاء في المملكة الوسطى (المعنى

الحرفي لاسم الصين) مع إطلاق سيارة A6 L الجديدة في الأسواق قريباً. ومن خلال طرح سيارة

Audi Q2 L e-tron كأول سيارة كهربائية تُصنَّع محلياً وسيارة Audi e-tron كطراز مستورد، تهدف أودي

إلى تحقيق إنجاز كبير في النصف الثاني من العام ضمن خطة تحويل فئة الطرازات الصينية إلى سيارات كهربائية.

 

لكزس تستبعد انتاج سيارة “رخيصة” السعر

 

ظلت أعمال أودي في السوق الأوروبي خلال عام 2018 متأثرة بالإعلان عن إجراء تعديلات على الطرازات

والتقلبات السياسية والاقتصادية فضلاً عن تعديل دورة اختبار (WLTP) الجديدة، حيث انخفضت مبيعات

جميع الطرازات في القارة الأوروبية بنسبة 13.6% لتبلغ نحو 743.6 ألف سيارة على مدار العام بأكمله.

 

وتحسَّن أداء سيارة A7 حيث ارتفعت مبيعاتها بنسبة 47.4 في المائة لتصل إلى 10.1 ألف سيارة منذ يناير.

 

ولا شك أن نجاح سيارة Audi e-tron في جذب نحو 16 ألف حجز مقدم أثار نشاطاً كبيراً بين العملاء الأوروبيين.

 

وفي شهر ديسمبر، حصل 51,500 عميل (بانخفاض نسبته 20.9%) في أوروبا على مفاتيح سياراتهم من أودي.

 

وما زالت الشركة تعمل بطاقتها الكلية لاعتماد طرازاتها. تجدر الإشارة إلى أنه يمكن طلب المزيد من

خيارات المحرك/ناقل الحركة أسبوعياً من خلال خدمة تصميم مواصفات السيارة حسب الطلب “configurator“.

 

أما في الولايات المتحدة، فقد حققت أودي مرة أخرى مبيعات قوية خلال عام 2018، حيث بلغ عدد عملائها

223,323 عميلاً، مسجلةً انخفاضاً طفيفاً عن الرقم الذي حققته في عام 2017 (انخفاض بنسبة 1.4%).

 

اودي تستعد لطرح اولى سياراتها الكهربائية

 

وتواصل فئة Q على وجه الخصوص تحقيق نمو لافت في الولايات المتحدة، حيث تجاوز الطلب على

السيارات الرياضية الملائمة للطرق الوعرة المعدل المتوسط بنسبة 8.3 في المائة ليصل عدد

السيارات التي بيعت في هذه المنطقة إلى 126,252 سيارة.

 

ولأول مرة في تاريخ أودي بالسوق الأمريكية، تبلغ نسبة مبيعات السيارات الرياضية متعددة

الاستخدامات نحو 57 في المائة من إجمالي السيارات التي تم تسليمها. وكان طراز Q الأكثر شعبية هو

طراز Q5 الذي زاد الطلب عليه بأكثر من 21 في المائة ليصل عدد السيارات التي بيعت منه إلى 69,978 سيارة.

 

واستفادت أودي كندا من التوجه السائد باقتناء سيارة رياضية متعددة الاستخدامات محققة رقماً

قياسياً جديداً (بزيادة نسبتها 2.5% ليصل حجم المبيعات إلى 36,908 سيارة). ونتيجة لذلك، رسّخت كندا

مكانتها بين أكبر عشرة أسواق من حيث الحجم للعام الثالث على التوالي.

 

ورغم تراجع المبيعات بنسبة طفيفة على مدار العام في أمريكا الشمالية عموماً (-0,9% بواقع 275 ألف

سيارة تقريباً) إلا أن حجم المبيعات ظل مرتفعاً نظراً لعدد السيارات الكبير الذي بيع في عام 2017.