أخبار

مسروجة: عودة مصنع مرسيدس “قفزة” في صناعة السيارات المصرية

مصنع مرسيدس في مصر

قال رأفت مسروجة، خبير السيارات والرئيس الشرفي لمجموعة مسوقي السيارات في مصر أميك، أن

عودة مصنع شركة مرسيدس الألمانية للعمل في مصر مرة أخرى يمثل قفزة في صناعة السيارات في

مصر.

وأضاف في تصريحات لـ ” إيجيبت أوتوموتيف ” أن انشاء مصنع جديد لمرسيدس يعد خطوة إيجابية

تَحسب للرئيس عبد الفتاح السيسي الذي تمكن من إعادة الشركة الألمانية للعمل في مصر مرة أخرى

بعد خروجها عام 2015.

وأكد مسروجة على أهمية إنشاء مرسيدس مصنعا جديدا لها في الوقت الحالي وخاصة بعد تطبيق إلغاء

الجمارك على السيارات الأوروبية، وانخفاض أسعارالسيارات المصنعة والمجمعة في أوروبا مما جعل

أثر بالسلب على التصنيع المحلي الذي لم يعد مربحا.

وأشار إلى أن هذا المصنع سيجعل مصر مركزا لنقل المنتجات الألمانية إلى أفريقيا والشرق الأوسط

ودول الخليج، متوقعا أن تعتمد مرسيدس على مصر في تصنيع منتجاتها التي تنتجها مصانعها في غرب

الأطلنطي.

وقال إن مرسيـدس ستأتي إلى مصر بأفكار جديدة وتنكنولوجيا متطورة في مجال السيارات الكهربائية

مما سيجلب إلى مصر صناعات أخرى إلى جانب صناعة السيارات.

يذكر أن شركة مرسيـدس أعلنت عن خطتها لإنشاء مصنع جديد لها في مصر، وذلك بعد لقاء ماركوس

شيفر عضو مجلس إدارة شركة مرسيـدس بنز الألمانية، مع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي

ورئيس مجلس الوزراء المصري الدكتور مصطفى مدبولي الأسبوع الماضي.

كانت شركة مرسيـدس قد أصدرت بيانا في مايو 2015 أعلنت فيه عن توقف نشاط تجميع مرسيـدس بنز

لسيارات الركوب فى السوق المحلى، لأنه سيصبح غير مجد لها من الناحية الاقتصادية على المدى

الطويل، موضحة أن هذا القرار يواكب التغيير العالمى فى الطرازات التي تنتجها الشركة لتتحول من

الجيل الحالى إلى الجيل اللاحق خلال الأعوام، قبل أن تعود لتعلن في يناير 2019 عن انشاء مصنعا جديدا

لها.