أخبار

أبو المجد : 90 يوم غير كافية لنقل ملكية السيارة للمشترى

كتبت : زمزم مصطفى

يرى المستشار اسامه ابو المجد ،  رئيس رابطة تجار السيارات ، القرار الصادر عن مجلس الوزراء بشأن نقل ملكية السيارة من مالكها الى المشترى بشكل نهائى من خلال تسجيل عقد بالشهر العقارى يعد من اكبر المخاطر التي تهدد سوق السيارات المستعملة ، وخاصة الفقرة الأخيرة من المادة 22لقانون رقم 66 سنة 1973 التى تنص على ” تجدد رخصة المركبة بناء على طلب مالكها ، كما يجوز تجديدها بالنسبة للأشخاص الطبيعيين بتوكيل خاص لمرة واحدة من مالك المركبة ، بشرط يكون ساريًا لمدة ثلاثة أشهر من تاريخ صدوره وإلا اعتبر كأن لم يكن ، أما بالنسبة للأشخاص الاعتباريين فيجوز تجديدها بتوكيل عام يسري لمدة سنة من تاريخ صدوره “.

واضاف ان هناك عدد كبير من السيارات مرتفعة الأسعار التى تتطلب فى تسجلها  ارقام كبيرة وخاصة بعد رفع رسوم تسجيل السيارة بالشهر العقارى و هذا قد يتسبب بشكل كبير فى زيادة أسعار سوق السيارات مما يؤدي إلى زيادة ركود المبيعات فى سوق المستعمل كثر مما كان عليه.

وطالب أبو المجد بضرورة زيادة الفترة المسموح بها للعمل بالتوكيل خاصة أن فترة 90 يوم غير كافية حيث تتطلب تكلفة نقل الملكية مبالغ مالية ليست قليلة خاصة وأن المشتري قد يكون دفع كل ما يملك في عملية الشراء ومن ثم فإنه ينبغي على الحكومة منح المزيد من الوقت لحين توفير التدبير اللازم ، بالإضافة إلى فرض غرامة على التأخير فى التسجيل بالشهر العقارى لا إلغاء النقل تماماً ، ما ايضا يطالب بامكانية فرض توكيلا واحد فى بيع السيارات بدلا ما كان عليه الحال مسبقاً

 

banners

لاستقبال النشرة البريدية
اشترك