أخبار

رئيس الصرف الصحي : الشبكة لن تتحمل أمطارًا تتجاوز 5 مللي

رئيس الصرف الصحي : الشبكة عمرها 100 سنة ولن تتحمل أمطارًا تتجاوز 5 مللي
قال المهندس عادل حسن زكي ، رئيس شركة الصرف الصحي في القاهرة ، إن عمر شبكة الصرف بالعاصمة يبلغ 105 عام ، لافتًا إلى أنها من أقدم الشبكات على مستوى المنطقة .

وأضاف زكي في حوار لموقع ” مصراوي ” ، أن الشركة لديها خطة مكونة من 3 مراحل للتعامل مع موجات السيول والأمطار ، مؤكدًا أن شبكة الصرف الصحي يمكنها التعامل مع مياه الأمطار حتى ارتفاع 4 مم ، ولكن إذا تجاوزت كمية الأمطار المتوقع سقوطها حاجز 5 مم ، لن تستطيع الشبكة التعامل معها

صرح زكي أن الشركة لديها بالفعل خطة لمواجهة الأمطار والسيول على 3 محاور ، الأول يبدأ من بداية شهر سبتمبر من خلال تطهير بلاعات الصرف الصحي وبالوعات الأمطار ومخرات السيول، بالاشتراك مع المحافظة ، ويكون دورنا التظهير والأحياء دورها إصلاح الكسور أو العيوب .

والمحور الثاني في حالة توقع سقوط أمطار ، ويوجد تنسيق كامل وعلى مدار الساعة مع هيئة الأرصاد الجوية ، ولدينا خطة انتشار لـ80 معدة شفاط يتم نشرها على مختلف مناطق القاهرة ، بمجرد الحصول على إخطار من الأرصاد باحتمالية سقوط أمطار ، حيث نحدد أماكن متوقع تجمع الأمطار فيها ، ومعلومة لدينا من خلال الخبرات السابقة أو المناطق المنخفضة ومنازل ومطالع الكباري إلى جانب توجيهات المرور .

ويتعلق المحور الثالث بوقوع الحدث نفسه وهو سقوط الأمطار ، ونجري مناورات على حسب شدة الأمطار فإذا كان سقوط الأمطار على موقع معين قليل يتم سحب جزء من المعدات في هذه المنطقة والدفع بها في منطقة تواجه كمية أمطار أكبر لسرعة التعامل مع الموقف ، كما توجد غرفة عمليات داخل الشركة تنسق مع غرفة عمليات المحافظة والمرور ومجلس الوزراء للتعامل مع أي شكاوى .

وأضاف أن الأمطار والسيول مثل الزلازل ، لابد أن تكون المباني مصممه لتفاديها ، كذلك الشبكة فهي تستطيع تحمل حتى 4 مم ، بعد ذلك الحد يجب قطع مياة الشرب ، لفتح الطريق لشفط مياة الأمطار .

وأكد أن مياه الأمطار في أغلب أقطار مصر مصيرها ” الصرف الصحي ” ، فالقاهرة على سبيل المثال بها شبكة الصرف الصحي مُجمعة ومندمجة بين الصرف الصحي والأمطار ، لأن كمية المياه ليست كبيرة ، لكن في بعض المحافظات التي لديها أمطار غزيرة مثل دمياط شبكة الصرف الصحي مستقلة عن صرف الأمطار .

وعلل عدم محاولة الاستفادة من مياه الأمطار في القاهرة بسبب أن الأمطار متوسطة في الكمية والاستمرارية ، وبالتالي لا يمكن إنشاء شبكة مستقلة لصرف مياه الأمطار تتكلف مليارات الجنيهات ، ولا يتم استخدامها إلا مرة واحدة أو مرتين في العام ، كما أن الأخطر من ذلك أن الشبكة نتيجة لعدم استخدامها ستتعرض للتلف .

فيما تخدم شبكة الصرف الصحي في القاهرة ما يقرب من 13 مليون مواطن في القاهرة وجزء من القليوبية في منطقة شبرا الخيمة ، وعمر شبكة الصرف الصحي في القاهرة يعود إلى عام 1914 أي أن الشبكة يبلغ عمرها نحو 105 أعوام وهي من أوائل الدول في المنطقة التي يتم تنفيذ مشروع الصرف الصحي فيها .

أكد زكي أن العمر الافتراضي ليس فقط الفيصل في تغيير الشبكة ، لكن حالة الشبكة هي الأساس وقد تكون الشبكة جديدة وتعرضت لضغط بسبب الزيادة السكانية ، فأصبح قطر الشبكة لا يستوعب هذه الزيادة وهنا لابد من تغييرها لأقطار أعلى حتى يمكن استيعاب هذه الزيادة في الاستخدام ، ويوجد أكثر من عامل يبين متى يجب إحلال وتجديد أجزاء معينة من الشبكة أو لا ، كما توجد بعض الخطوط تجاوز عمرها 100 عام وبعضها 50 عامًا ، وهناك خطوط أنشأت منذ 20 أو 30 عامًا تحتاج إلى تغيير نتيجة للزيادة السكانية الكبيرة في هذه المناطق .

جدير بالذكر إن عدد من الميادين والأنفاق غرقت أمس في مياه الأمطار ومنها نفق العروبة وجرى التعامل مع الموقف ، بسبب وصول مستوى الأمطار حسب تقديرات هيئة الأرصاد إلى 15 مليمتر .

فيما نشرت شركة الصرف الصحي أكثر من 100 معدة لشفط مياه الأمطار بمختلف الشوارع ، وركزت الشركة على على شرق القاهرة حيث تعرضت لكمية أمطار كبيرة .

وتسببت مياه الأمطار في حالة من الشلل المروري أصابت محافظة القاهرة وبعض المناطق بمحافظة الجيزة ، والتي حدثت فيها تكدسات مرورية وخاصة منطقة مدينة نصر ومصر الجديدة والمناطق المحيطة بها بالقاهرة .

وبعض المناطق مثل إمبابة والمهندسين بالجيزة ، جراء تراكم المياه بالشوارع والأنفاق ، فيما تواجد رجال الأمن والمرور في نطاق التكدسات المرورية في محاولة لتسيير حركة المرور وتحويل السيارات إلى مسارات بديلة لتجنب الكثافات المرورية .

وتزايدت الكثافات المرورية بالطرق والمحاور الرئيسية وبعض الطرق والشوارع الفرعية نتيجة تراكم المياه في الشوارع بمنطقة مدينة نصر والعباسية وشارع الخليفة المأمون وصلاح سالم ونفق العروبة ومنطقة العباسية ، ما تسبب في توقف الحركة المرورية تماما ببعض هذه المناطق .

وشهد كوبري قها أعلى الطريق الزراعي مصر إسكندرية تصادم 7 سيارات بسبب السرعة الزائدة لأحد السيارات أثناء سقوط الأمطار ما تسبب في توقف إحداها فجأة فاصطدمت باقي السيارات ببعضها في نزلة الكوبري .

فيما قرر الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، تعطيل الدراسة اليوم، بكل من محافظات القاهرة والجيزة والقليوبية، بجميع المدارس والجامعات، وذلك بناء على تقارير تلقاها رئيس الوزراء، من هيئة الأرصاد الجوية، بشأن احتمال سقوط أمطار غزيرة الأربعاء، على بعض المناطق بالقاهرة الكبرى، أكثر مما حدث أمس .

كما خصصت الإدارة العامة للمرور رقم الإغاثة 01221110000 ، وأهابت بقائدي السيارات الالتزام بتعليمات رجال المرور حفاظًا على سلامتهم .

banners

لاستقبال النشرة البريدية
اشترك