أخبار

“بيل جيتس” يُغضب “إيلون ماسك” بشرائه “بورش تايكان

أعرب الملياردير “إيلون ماسك” المدير التنفيذي لـ تسلا عن عدم رضاه حيال تصريحات المؤسس الشريك لـ”مايكروسوفت” “بيل جيتس” في حوار مع أحد مشاهير “يوتيوب”.

 

حيث قال “بيل جيتس” إنه اشترى سيارة كهربائية بالكامل طراز “بورش تايكان” ليرد المدير التنفيذي لـ”تسلا” “إيلون ماسك” في تغريدة على “تويتر” بأن تصريحات المؤسس الشريك لـ”مايكروسوفت” كانت بمثابة خيبة أمل بالنسبة له.

 

وعند سؤال “بيل جيتس” حول مساهمة السيارات الكهربائية في تقليل التغيرات المناخية، رد بأن المركبات العاملة بالبطاريات ستظل خلف نظيراتها العاملة بالبنزين، لكن بالطبع تعد السيارات الكهربائية من بين الحلول الواعدة عند الحديث عن حماية المناخ.

 

وعلق “بيل جيتس” قائلاً: “بشأن (تسلا)، فإنها شركة لها دور في مكافحة التغيرات المناخية، لكنني لم أشتر سيارة منها، بل اشتريت (بورش تايكان)، إنها أول سيارة كهربائية أقتنيها وأستمتع بقيادتها حقاً”.

 

وأشار إلى أن قطاع سيارات الركاب يعد أحد أكثر القطاعات التي اتخذت خطوات فعالة للحد من التغير المناخي. وقال في حديثه مع ماركيس براونلي: “بالطبع تسلا ، إذا كنت تريد اسم إحدى الشركات التي ساعدت في هذا التوجه”.

 

وتحدث بيل غيتس عن سياراته الجديدة التي اشتراها وهي بورش تايكون التي يبدأ سعرها من 185 ألف دولار.

 

وقال غيتس إن السيارات الرياضية الكهربائية “ممتازة جدا جدا”، وعلى المستهلكين أن يتغلبوا على قلقهم بشأن السيارات الكهربائية فيما يتعلق بالإمكانيات التي تقدمها ونفاد البطارية.

 

وجاء رده هذا على تغريدة لحساب غير رسمي لشركة تسلا ، وقال هذا الحساب عقب المقابلة: “أنا مستغرب من قرار بيل غيتس شراء تايكون بدلا من تسلا”.

 

هذا الأمر ليس غريبا على ماسك، الذي اعتاد أن يهاجم المليارديرات أصحاب الشركات، إذ حدث خلاف بينه وبين مارك زوكربيرغ الرئيس التنفيذي لفيسبوك بشأن الذكاء الاصطناعي عام 2017، كما هاجم جيف بيزوس الرئيس التنفيذي لـ أمازون ، بعد إعلانه مشروعا لإطلاق قمر صناعي للإنترنت والذي يمكن أن ينافس مشروعا تعمل عليه إحدى شركات ماسك المتخصصة في الفضاء وهي سبيس إكس

 

::: قد يهمكـ أيضاً :::

 

تسلا تواجه احتجاجات ألمانية لـ بنائها مصنع لـ السيارات الكهربائية