أخبار

نمو إنتاج السيارات بـ”تركيا” 44% فى أغسطس على أساس سنوي

قال اتحاد صناعة السيارات التركي اليوم الاثنين إن إنتاج البلاد من السيارات قفز 44% على أساس سنوي في أغسطس وفقا لرويترز.

 

وفي الفترة من يناير إلى أغسطس، تراجع الإنتاج 23%، في حين انخفضت الصادرات 35%.

 

وتطبق تركيا آليات مرنة وحوافز يتم تصميمها، لكل مستثمر على حدة لكنها تشمل 5 عناصر رئيسة، وهى الإعفاءات من القيمة المضافة، والجمارك، أو الخصم الجزئى لكليهما، والمحور الثانى يتمثل فى تقليل ضرائب الدخل المستقطعة من المنبع ، ودعم أقساط الضمان الاجتماعي (حصة صاحب العمل)، ودعم تكلفة تدريب العمالة، والمحور الثالث يتمثل فى الدعم المالى عبر دعم الطاقة، والمنح ودعم الفائدة، دعم عبر المساهمة فى  رأس المال.

 

كما توفر تركيا دعماً فى ترفيق الأراضى والبنية التحتية، وكذلك فى تخصيص الأراضى المرفقة، وكذلك هناك آليات مثل ضمانات شراء المنتجات، والإعفاءات من الحصول على بعض الموافقات الإدارية.

 

وقالت وزارة الصناعة والتكنولوجيا التركية إن عدد شهادات الحوافز التى منحتها الحكومة لقطاع السيارات فى السنوات الخمس الأخيرة تخطت 715 شهادة، بقيمة 28 مليار ليرة تركية (تعادل 4.8 مليار دولار) للاستثمارات فى هذه الفترة.

 

أضافت على سبيل المثال أن، أول مصنع لحقن الألومنيوم فى تركيا، والذى تمّ إنشاؤه فى ولاية بورصة بشمال غرب البلاد من أجل تصنيع الجيل الجديد من السيارات الهجينة ضمن نطاق نظام الحوافز الحكومى القائم على المشاريع، سيساعد فى تقليص فجوة عجز الحساب الجارى التركى بمقدار 2.3 مليار دولار فى العام.

 

وأعفت الحكومة المصنع من الضرائب، وتحملت عنه أقساط الضمان الاجتماعى لمدة 10 سنوات، وتكلفة تدريب العاملين بقيمة تصل إلى 42 مليون ليرة تركية، وخفض 50% على فاتورة استهلاك الغاز لمدة 10 سنوات وبقيمة تصل إلى 40 مليون ليرة تركية، وذلك بجانب الإعفاء من الجمارك وضريبة القيمة المضافة، وضرائب الشركات، وضرائب الدخل المستقطعة من المنبع لمدة 10 سنوات.

 

::: قد يهمكـ أيضاً :::

 

خطاب من الجمارك بأحقية المعاقين الإعفاء لاستيراد سيارة عادية (يقودها شخص آخر)