أخبار

توفيق: الاهتمام بمحطات الغاز ركيزة أساسية لنجاح الإحلال

كتبت : زمزم مصطفى

 

قال علي توفيق، رئيس رابطة الصناعات المغذية، إن توجة الدولة نحو استخدام الطاقة النظيفة وخاصة الغاز الطبيعي سيعود بالنفع على المواطن المصري وعلى البيئة بشكل كبير ولكن لابد من توفير محطات الغاز الطبيعى فى كافة الطرق.

 

وأضاف توفيق أن عدم انتشار محطات الغاز الطبيعي فى المحافظات والطرق يعد تحديا رئيسيا أمام سائقى السيارات مقارنة بسهولة الحصول على محطات البنزين والسولار.

 

واكد أن أولى خطوات التحول للعمل بالغاز الطبيعى، تبدأ بأعمال البنية التحتية، والتى تفتقر إليها مختلف محافظات مصر، ولكى يستند المشروع إلى مقومات النجاح الرئيسية فيجب أولا الاهتمام بإنشاء شبكة كبيرة لمحطات الغاز الطبيعى فى مختلف الأنحاء، لافتا إلى أهمية مشاركة الدولة للمحطات الخاصة، وتوجيه بعضخا للعمل بالغاز.

 

ولفت رئيس رابطة الصناعات المغذية، إلى أهمية توفير مراكز خدمة مخصصة للسيارات التى تعمل بالغاز الطبيعي، وإعطاء الضمانات الكافية لكل من يريد تحويل سيارته الى الغاز الطبيعى .

 

ويرى توفيق ضرورة استيراد سيارات الأجرة التى تعمل بالغاز الطبيعي بدلا من تحويلها لاحتياج ذلك إلى مواصفات خاصة لابد من توافرها متابعا: «عملية تحويل الميكروباص إلى غاز طبيعى هى عملية تشبه القص واللصق، وتتطلب تصميمات هندسية دقيقة لاسطوانة الغاز التى تقوم بتزويد المحرك بالوقود.. وهذه التصميمات تتم مراجعتها وإعادة اختبارها حتى لا يتم وضع تلك الاسطوانات بشكل غير آمن، وهو ما يحدث حاليا بالفعل، إذ يلجأ مالك السيارة لوضع اسطوانة الغاز فى صندوق الأمتعة وهو ما يفتقر لأدنى معايير الأمان».

 

وأضاف رئيس رابطة الصناعات المغذية أن مصر لديها القدرة على اتباع التصميمات الهندسية العالمية الأوروبية واليابانية فى تحويل السيارات إلى غاز طبيعي، والعمل طبقا لها، مؤكدا قدرة الدولة فى توفير معامل الاختبار اللازمة لذلك.

 

ولفت توفيق الى الآثار السلبية الناتجة عن سير السيارات المتهالكة التى تضع مصر فى قائمة الدول الأكثر تلوثاً بالعالم، مؤكدا أن قرار الدولة إحلال السيارات المتهالكة بأخرى جديدة يمثل أهمية قصوى غير أنه يحتاج أولا إلى توافر أجهزة قياس الانبعاثات الكربونية على غرار السوق الأوروبية والأمريكية، وإخضاع جميع السيارات للاختبار للتأكد من فعاليتها لذلك.

 

ومن جهة أخرى سبق وأشار أحمد حافظ مدير عام التسويق لدى شركة الغاز الطبيعى للسيارات “كار جاس” لـ”ايجيبت اوتوموتيف”، العزم على إنشاء 170 محطة للغاز الطبيعي، بنهاية العام الحالي، بتكلفة إستثمارية نحو 15 مليون جنيه للمحطة الواحدة.

 

::: قد يهمكـ أيضاً :::

 

خطة لتحويل 2.3 ألف أتوبيس للعمل بالغاز بتكلفة 1.2 مليار جنيه

 

متحدث الصناعة: التنفيذ الفوري لراغبي الإحلال لعمل السيارات بالغاز بدلًا من البنزين