أخبار

عاجل.. أنباء عن تقييد استيراد بعض السلع أهمها السيارات والإطارات

البنك المركزي لم يصدر أي بيانات بالتأكيد أو النفي

تناقلت صفحات موقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك منذ قليل بعض الأنباء عن إصدار البنك المركزي لتعليمات جديدة للبنوك العاملة في القطاع المصرفي المصري، بوضع بعض القيود على الموافقة على فتح الاعتمادات المستندية بشأن استيراد بعض السلع.

وتأتي التعليمات بعدم الموافقة على فتح الاعتمادات المستندية الخاصة بالاستيراد إلا بعد الرجوع إلى البنك المركزي ليحدد مدى الموافقة عليها من عدمها، وذلك بعد الاطلاع على نوع السلع المطلوب استيرادها وحجم الاستيراد المطلوب.

السيارات كاملة الصنع والسلع المستعملة

وأوضح المستند الذي تم تداوله عبر موقع الفيسبوك قائمة بهذه السلع التي اختصتها التعليمات بمراجعة البنك المركزي في أمر استيرادها أياً كان حجم استيرادها، وهي:

  • السيارات كاملة الصنع
  • المعدات الثقيلة (اللوادر – الأوناش – وغيرها)
  • الإطارات المستعملة
  • السلع المستعملة بجميع أنواعها
  • اللؤلؤ والمجوهرات
  • التليفزيونات والأجهزة الكهربائية
  • الهواتف المحمولة وكمالياتها
  • الخضروات والنباتات والبذور والدرنات الغذائية
  • الفواكه الطازجة
  • كاكاو
  • لعب الأطفال
  • الملابس الجاهزة
  • المفروشات والأثاث

وحتى وقت نشر هذا التقرير لم يصدر أي بيانات رسمية بتأكيد أو نفي هذا المستند، على الرغم من تداول بعض المواقع الخبرية لعدة تصريحات مُجَهلة المصدر تؤكد صدور تعليمات بنفس النص.

قرارات البنك المركزي

وكانت أسعار الدولار في مصر شهدت حالة من الارتفاع؛ حيث سجل سعر صرف الدولار يوم الاثنين الماضي 18.23 جنيه بالبنوك المختلفة، وذلك بعد استقرار لسعره دام لأكثر من 6 شهور متواصلة.

ومن جانبها قعدت لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري اجتماعاً استثنائياً اتخذت على إثره عدة قرارات، وذلك في محاولة للسيطرة على معدلات التضخم لبعض الوقت،  ونصت القرارات على رفع سعري عائد الإيداع والإقراض لليلة واحدة وسعر العملية الرئيسية للبنك المركزي بواقع 100 نقطة أساس ليصل الى 25,9 ٪و25,10 ٪و75,9 ،٪على الترتيب. كما تم رفع سعر الائتمان والخصم بواقع 100 نقطة أساس ليصل الي 75,9٪.