تعاون مصري بولندي لتصنيع أطقم تحويل السيارات للعمل بالغاز الطبيعي محلياً

وقعت الهيئة القومية للإنتاج الحربي مذكرة تفاهم مع شركة Spolka AC البولندية، المتخصصة في تصنيع المكونات الميكانيكية والإلكترونية لأنظمة الغاز الطبيعي، وذلك من أجل التعاون في التصنيع المشترك لأطقم تحويل السيارات للعمل بالغاز الطبيعي “CNG”.

تكنولوجيا تحويل السيارات للعمل بالغاز الطبيعي

وتأتي مذكرة التفاهم في إطار أهداف الهيئة من أجل توظيف التكنولوجيا الحديثة في توطين صناعة متطورة وعالية التنافسية، بالإضافة إلى استغلال فائض الطاقات الإنتاجية بمصانعها، لتنفيذ المشروعات القومية، ومنها توطين تكنولوجيا تحويل السيارات للعمل بالغاز الطبيعي.

وبموجب بروتوكول التعاون، فإن الهيئة القومية للإنتاج الحربي ستبدأ في تصنيع المكونات اللازمة وتجميعها طبقا لتصميمات شركة AC Spolka البولندية، كما ستعمل على زيادة المكون المحلي المصري، كما ستشارك الهيئة في وضع المواصفات الفنية لتدبير المكونات المستوردة والمحلية، فضلاً عن المشاركة في شراء المواد الخام والمكونات وإجراء التنظيم اللوجيستي والتخطيط، وضمان جودة المنتجات ومطابقتها للمواصفات المطلوبة.

ومن جانبها ستقدم شركة AC Spolka البولندية التصميمات والرسومات الهندسية والتفصيلية، وخطوات التصنيع للمكونات التي سيتم تصنيعها أو تجميعها، كما ستشارك في وضع المواصفات الفنية لتدبير المكونات، إلى جانب الدعم والإشراف على عمليات التصنيع والتجميع والتشغيل، وكذلك تدريب الكوادر اللازمة لأعمال التصنيع والتجميع.

توطين صناعة مكونات التحويل

جاء توقيع البروتوكول على هامش فعاليات منتدى الأعمال المصرى البولندي والذي نظمه الاتحاد العام للغرف التجارية بالتعاون مع التمثيل التجاري المصري، أمس، بحضور الرئيس “أندريه دودا”، رئيس جمهورية بولندا، والدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، ووقع على البروتوكول كلاً من المهندس محمد مصطفى، نائب رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب للهيئة القومية للإنتاج الحربي، ومن الجانب البولندي كرزيستوف شيمانسكي، نائب رئيس مجلس إدارة شركة Spolka AC البولندية، المتخصصة في تصنيع المكونات الميكانيكية والإلكترونية لأنظمة الغاز الطبيعي المضغوط “CNG” الحديثة لمحركات البنزين والديزل.

وخلال مشاركتها بفعاليات المنتدى؛ أكدت نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة إلى وجود العديد من الفرص والمجالات الواعدة للشراكات الاستثمارية التصنيعية بين البلدين خاصةً في مجال تحويل السيارات للعمل بالغاز الطبيعي وصناعة السيارات وقطع الغيار، وأوضحت أن هذا التعاون سيساهم فى إنجاز البرنامج القومي الذي تتبناه الحكومة المصرية من أجل تحويل السيارات للعمل بالغاز الطبيعي فى وقت أسرع وبتكلفة أقل، كما يمثل بداية جيدة لتوطين تلك الصناعة الهامة فى مصر لتصبح مركز إقليمياً بالتعاون مع شريك بولندي رائد فى هذا المجال.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى