“SETIBUS”.. أول أتوبيس كهربائي من تصنيع الإنتاج الحربي قريباً في القاهرة

عقدت هيئة النقل العام بالقاهرة اتفاقية مع كلٍ من وزارتي الإنتاج الحربي والتنمية المحلية، لشراء 70 أتوبيساً كهربائياً محلي الصنع بمواصفات وجودة عالمية من العلامة التجارية MCV C120، وذلك باستثمارات تقدر بحوالي 323 مليون جنيه.

وشهد توقيع العقد اللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية، والمهندس محمد أحمد مرسي وزير الدولة للإنتاج الحربي، واللواء خالد عبدالعال محافظ القاهرة.

حيث أوضح اللواء محمود شعراوى أن هذه الاتفاقية تأتي في ظل جهود الحكومة في النهوض بالتصنيع المحلي في مجال وسائل النقل الحديث بالغاز الطبيعى والكهرباء، في إطار استضافة الدولة للدورة الـ 27 لمؤتمر أطراف اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية لتغير المناخ (COP 27) المقرر انعقادها بمدينة شرم الشيخ في نوفمبر المقبل.

ولفت إلى أن الدولة تسعى لتوطين صناعة السيارات الكهربائية فى مصر باعتبارها مستقبل صناعة السيارات فى العالم وهناك توجيهات من القيادة السياسية بأن يكون مؤتمر المناخ بداية إعلان مدينة شرم الشيخ مدينة خضراء تتمتع بوسائل النقل الأخضر المستدام صديقة البيئة.

وأكد شعراوي على أن العمل يجري على قدم وساق في إطار الاستعداد الأمثل لمؤتمر المناخ للخروج بصورة تليق باسم مصر ، وسيكون هناك أسطول من الأتوبيسات التي تعمل بالكهرباء والغاز والسيارات الكهربائية التي سيتم تسييرها أثناء وبعد مؤتمر المناخ، وهذا التعاقد سيكون جزء مما سيتم توفيره خلال شهري سبتمبر وأكتوبر المقبلين من أتوبيسات وسيارات ستعمل في مدينة شرم الشيخ.

وقال الوزير إن الوزارة تعمل منذ فترة على تحديث أسطول النقل العام بمحافظتي القاهرة والإسكندرية للعمل بالغاز الطبيعى بدلاً من السولار فى إطار من الشراكة مع وزارة الدولة للانتاج الحربي، حيث يبلغ عدد الأتوبيسات التي سيتم تعديلها 2262 أتوبيساً بتكلفة إجمالية تقدر بنحو 1.2 مليار جنيه، بما يحقق الاستفادة المثلى اقتصادياً من ثروات مصر من الغاز الطبيعي، وتعظيم القيمة المضافة منها، وترشيد إستهلاك السولار.

كما أوضح شعراوى أن الوزارة تقوم بالتنسيق مع الوزارات المعنية والمحافظات في إقامة محطات شحن السيارات بالكهرباء لما لهذا المشروع من عوائد كبيرة على رأسها الحفاظ على البيئة وتقليل تلوث الهواء والصحة العامة للمواطنين .

أول أتوبيس كهربائي من إنتاج مصنع 200 الحربي

ومن جانبه أوضح المهندس محمد أحمد مرسي وزير الدولة للإنتاج الحربي أن هذا التوقيع يستهدف التعاون لإنتاج عدد (70) أتوبيس كهربائي لصالح هيئة النقل العام بالقاهرة.

كما تقوم وزارة الإنتاج الحربي من خلال مصنع إنتاج وإصلاح المدرعات (مصنع 200 الحربي) بالتعاون مع شركة صناعة وسائل النقل “MCV” لإنتاج أول أتوبيس يعمل بالكامل بالكهرباء يصنع في مصر تحت اسم “SETIBUS”، والذى سيستخدم في إطار هذا التوقيع الثلاثي لانتقالات ضيوف مؤتمر قمة المناخ “COP27″، مشيراً إلى أن الأتوبيس الكهربائي “SETIBUS” يتميز بتصميم عصري ومقاعد مريحة.

ويحتوي الأتوبيس على عدد (49) كرسي بخلاف أماكن للوقوف لعدد (24) راكب، وتصل نسبة المكون المحلي فيه لأكثر من 60%، والسرعة القصوى له 70 كم/ساعة، و يبلغ مدى سيره من 300 إلى 350 كم بالشحنة الواحدة، لتوفير سبل الرفاهية من تكييف الهواء وخدمة الاتصال بالإنترنت WIFI، كما يوجد بكل مقعد شاحن USB، وتصميم وتنفيذ الهيكل الخارجي مصري بالكامل ومصنوع من الصلب المعالج ضد الصدأ، ويساهم في تقليل الانبعاثات الكربونية والضوضاء والحرارة.

وأكد الوزير “مرسي” أن وزارة الإنتاج الحربى قطعت شوطاً كبيراً خلال السنوات الأخيرة في مجال إنتاج الأتوبيسات الكهربائية وذلك بالتعاون مع القطاع الخاص لتوطين هذه الصناعة الحيوية داخل الشركات التابعة، وأضاف أن إنتاج مثل هذا النوع من المركبات يعود بالنفع أيضاً على الاستراتيجية الوطنية للتغيرات المناخية 2050، والتى تستهدف إرساء دعائم نظام بيئي متكامل ومستدام، مشيداً بالجهود المبذولة لتنفيذ العديد من مشروعات الإحلال والتجديد الجاري تنفيذها لتطوير منظومة النقل العام بالدولة.

وأشار اللواء خالد عبد العال محافظ القاهرة إلى أن توقيع البروتوكول يأتي فى إطار توجيهات السيد رئيس الجمهورية لتنفيذ البرنامج القومى لتعديل وإحلال السيارات للعمل بالغاز الطبيعى والكهرباء بغرض تحقيق الاستفادة المثلى اقتصادياً.

وأضاف اللواء خالد عبدالعال، أنه بالتوازي مع دخول أتوبيسات جديدة للخدمة؛ تقوم الهيئة بعمل تعديلات فى أتوبيسات أسطولها وتشمل تحويلها للعمل بالغاز الطبيعي إلى جانب أعمال رفع كفاءة الأتوبيسات داخلياً وخارجياً لتليق بالمواطن المصري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى