بورشه تحقق أرباحا تتجاوز 58 مليار جنيه خلال الربع الأول من 2022

كشفت شركة بورشه الألمانية القابضة “بورشه أوتوموبيل هولدينج إس إي” (بي إس إي) اليوم الاثنين، عن مجموع أرباحها خلال النصف الأول من العام الحالي 2022، والتي شهدت ارتفاعاً أرجعته الشركة إلى ارتفاع الأرباح في شركة فولكس فاجن الألمانية التي تمتلك فيها (بي إس إي) حصة الأغلبية.

وأعلنت الشركة أن أرباحها بعد احتساب الضرائب وصلت في الفترة المشار إليها إلى 3.24 مليار يورو بارتفاع بنسبة تقارب 31% مقارنة بنفس الفترة من 2021، وذلك بحسب وكالة الأنباء الألمانية.

فولكس فاجن وراء ارتفاع أرباح بورشه

وذكرت الشركة في بيانها إنها تتوقع أن تصل نتائجها بعد الضرائب إلى ما يتراوح بين 4.1 و6.1 مليار يورو كإجمالي أرباح بنهاية العام الحالي.

يذكر أن الغالبية العظمى من النشاط التجاري لبورشه القابضة يتوقف على تطور شركة فولكس فاجن، وجمعت عائلتا بورشه وبيش المالكتان لفولكس فاجن في بورشه إس إي حصتيهما المملوكتين لهما في عملاق صناعة السيارات الأوروبية فولكس فاجن.

حيث تمتلك بورشه القابضة في فولكس فاجن 53.3% من حقوق التصويت و31.9% من رأس المال، ومن خلال هاتين الحصتين تمكنت الشركة القابضة من تحقيق أرباحا بقيمة 3.1 مليار يورو في النصف الأول من العام الحالي مقارنة بـ2.51 مليار يورو في نفس الفترة من العام الماضي.

وكانت فولكس فاجن أعلنت عن زيادة بنسبة 27% في أرباح المساهمين عن النصف الأول من العام الحالي لتصل هذه الأرباح إلى 10.30 مليار يورو.

وتعتزم العائلتان بيش وبورشه استعادة التأثير المباشر على شركة بورشه ايه جي لصناعة السيارات الرياضية الفارهة والمملوكة لمجموعة فولكس فاجن وذلك من خلال الطرح المزمع لهذه الشركة في البورصة.

ومن المنتظر أن تحصل بورشه إس إي القابضة على 25% بالإضافة إلى سهم من الأسهم الأصلية في شركة بورشه لصناعة السيارات، فيما سيتم طرح ما يصل إلى 25% من الأسهم المميزة في السوق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى