اتفاقية لتصنيع 320 عربة للخطين الثاني والثالث من مترو الأنفاق محلياً

شهد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اليوم بمقر الحكومة في مدينة العلمين الجديدة، مراسم توقيع عقد تصنيع وتوريد 320 عربة مكيفة للخطين الثاني والثالث لمترو الأنفاق، بواقع 40 قطارا جديدا، وذلك بين الهيئة القومية للأنفاق وتحالف شركات هيونداي روتيم الكورية الجنوبية ونيرك (الشركة الوطنية المصرية لصناعة السكك الحديدية).

ويتضمن العقد عامين من الضمان بالإضافة إلى أعمال الصيانة لمدة 8 سنوات، وعدد (1) عمرة جسيمة لكل قطار، وذلك بقيمة إجمالية 656 مليون دولار.

دور القطاع الخاص

وعلى هامش مراسم التوقيع، أكد رئيس الوزراء أن هذا العقد يعتبر خطوة مهمة نحو توطين الصناعات الثقيلة في مصر، ومنها صناعة وحدات الجر المتحركة وفق أحدث الأساليب، وذلك بما يتوافق مع المعايير العالمية من خلال التعاون مع كبرى الشركات العالمية المتخصصة، حيث أن الحكومة المصرية، ممثلة في وزارتي النقل والتخطيط، تبنت خطة عالمية لتطوير وتحديث قطارات مترو الأنفاق وقطارات الجر الكهربائي؛ بهدف تعزيز شبكة النقل في الجمهورية، وهو أمر ضروري لدعم النمو الاقتصادي والتوسع العمراني الحالي.

وأشار  إلى أن هذا التوقيع يجسد التعاون بين الدولة، ممثلة في هيئة الأنفاق والصندوق السيادي المصري، التابع لوزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية، ‏والهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس، والقطاع الخاص، المكون من عدد من الشركات المصرية الوطنية المتعاونة مع الجهات الثلاث في تأسيس الشركة الوطنية لصناعات ‏السكك الحديدية  NERIC ، بالإضافة إلى القطاع الخاص الدولي المتمثل في  شركة “هيونداى روتيم” الكورية الجنوبية، وهي إحدى الشركات العالمية في هذا المجال.

توطين صناعة السكك الحديدية

كما أوضح الوزير أن التعاون مع شركة هيونداي يشمل نسبة توطين لا تقل عن 30%، مشيرا إلى أن التعاقد يأتي في إطار التوسع في زيادة أسطول القطارات العاملة على ‏الخط الثاني وكذا الخط الثالث للمترو؛ من أجل استيعاب الزيادة في أحجام النقل، حيث من المقرر أن ينقل الخطان الثاني والثالث بعد استكماله حوالي 3 ملايين راكب يومياً.

وأضاف أن الاتفاق يهدف إلى نقل التكنولوجيا المتقدمة ‏في هذه الصناعة، وفتح آفاق جديدة لزيادة الدخل القومي عبر التصدير إلى مختلف دول العالم، خاصة قارة ‏أفريقيا والشرق الأوسط، بجانب توفير جميع احتياجات المشروعات القومية الضخمة، التي تنفذها الدولة في مجال مشروعات مترو الأنفاق ووسائل الجر الكهربائي بدلاً من الاستيراد، كما سيسهم في توفير فرص العمل للشباب.

كما أشار الوزير إلى أن هذا العقد يأتي استمراراً للتعاون المثمر مع الشركة الكورية الجنوبية، التي سبق أن قامت بتوريد 20 قطارا مكيفا للخط الأول دخلت جميعها الخدمة، كما تم توريد 6 قطارات للخط الثاني للمترو دخلت الخدمة أيضًا، وتوريد 22 قطارا للخط الثالث من إجمالي 32 قطارا، مشيرا إلى أنه من المخطط استلام عدد من القطارات خلال العام الحالي بالتعاون مع شركة سيماف.

مصنع مصري لعربات السكك الحديدية

وفي الوقت نفسه، لفت وزير النقل إلى بروتوكول التعاون الذي تم توقيعه بين كل من الهيئة القومية لسكك حديد مصر وشركة “تالجو” الإسبانية والشركة الوطنية المصرية لصناعة السكك الحديدية (نيرك)لدراسة إنشاء مصنع مصري لتصنيع عربات ركاب السكك الحديدية، حيث يشمل البروتوكول تصنيع 500 عربة ركاب سكك حديدية متنوعة ( 100 عربة درجة أولى مكيفة -200 عربة درجة ثانية مكيفة – 200 عربة درجة ثالثة متطورة ) بتكنولوجيا “تالجو” العالمية كمرحلة أولى من إجمالي 1000 عربة سكة حديد مخطط تصنيعها محليا.

مشروع شركة نيرك

من جانبه، أشار وليد جمال الدين، رئيس الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس، إلى أن مشروع شركة “نيرك” يبرهن على جدية خطوات المنطقة الاقتصادية في ملف توطين القطاعات الصناعية المستهدفة؛ حيث يقع المشروع على مساحة 300 ألف متر مربع في المنطقة الصناعية بشرق بورسعيد، ويعد التكامل بين المنطقة الصناعية والميناء هو أحد الأسس الداعمة لنجاح المشروع في عمليات الاستيراد والتصدير من خلال التكامل بين مناطقها الصناعية وموانئها التابعة.

حضر التوقيع كل من الدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، والفريق مهندس كامل الوزير، وزير النقل، والدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي، والمهندس أحمد سمير، وزير التجارة والصناعة، وسفير جمهورية كوريا الجنوبية بالقاهرة.

ووقع عقد الاتفاق اللواء مهندس شريف حسن ليل، رئيس مجلس إدارة الهيئة القومية للأنفاق، ومن جانب شركة هيونداي روتيم “يونج باي لي”، الرئيس والمدير التنفيذي للشركة، ومن جانب الشركة الوطنية المصرية القومية لصناعة السكك الحديدية (نيرك) الدكتور أحمد فكري عبد الوهاب، العضو المنتدب للشركة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى