“سوميتومو” تعلن تشغيل أكبر مصنع لضفائر السيارات بنهاية 2023

صرح الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء؛ اليوم، بأن الدولة تدعم زيادة معدلات التصنيع المحلي، قائلاً : “نحن على أتم الاستعداد لإصدار التراخيص بصورة فورية لخدمة أهداف دعم الصناعة الوطنية في القطاعات المختلفة”، جاء ذلك خلال حديثه الذي وجهه لممثلي 9 شركات أجنبية ومحلية.

الحل الفوري لمشاكل المستثمرين

حيث عقد رئيس الوزراء مساء أمس اجتماعاً بمقر الهيئة العامة للاستثمار؛ لمتابعة موقف تنفيذ عدد من المشروعات الجديدة التي أعلنت عنها هذه الشركات خلال الفترة الماضية، وتم توقيع مذكرات تفاهم بشأنها، إلى جانب استعراض الاستثمارات الجديدة التي تعتزم الشركات ضخها في السوق المصرية خلال المرحلة المقبلة، وذلك في مجال صناعة مكونات وضفائر السيارات، بالإضافة إلى تكنولوجيا المعلومات وعدة قطاعات أخرى.

وحضر الاجتماع المستشار محمد عبدالوهاب، الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة، وأحمد مجدي، العضو المنتدب لشركة “سوميتومو مصر” اليابانية لصناعة ضفائر السيارات، وأحمد بديوي، العضو المنتدب لشركة ” يازاكي يوروب ليميتد” اليابانية لصناعة مكونات السيارات، بالإضافة إلى ممثلي الشركات الأخرى.

حيث أوضح المستشار محمد عبد الوهاب أن الفترة الماضية شهدت متابعة مستمرة من الهيئة العامة للاستثمار من أجل تيسير جميع الإجراءات اللازمة لبدء تنفيذ هذه المشروعات بشكل فعلي، وأضاف أن رئيس الوزراء كلف بالتعامل الفوري مع المشكلات التي تواجه المستثمرين في جميع القطاعات، وأن تعرض عليه نتائج متابعة تنفيذ هذه المشروعات.

أكبر مصنع لتصنيع الضفائر الكهربائية للسيارات في العالم

ومن جانبه كشف أحمد مجدي، العضو المنتدب لشركة “سوميتومو مصر” اليابانية لصناعة ضفائر السيارات، عن أن الشركة ستبدأ بعد ٣ أشهر في الأعمال الإنشائية لأكبر مصنع لها على مستوى العالم في مصر لتصنيع الضفائر الكهربائية للسيارات والمركبات بنظام المناطق الحرة، على مساحة 150 ألف متر مربع بمدينة العاشر من رمضان، والذي تم توقيع مذكرة تفاهم بشأنه في شهر يوليو الماضي باستثمارات تقدر بحوالي 100 مليون دولار، وتم الانتهاء بالكامل من الرسومات الهندسية الخاصة بالمصنع.

وأوضح أن “سوميتومو مصر” ستبدأ التصدير من مصنعها الجديد بنهاية 2023، حيث سيتم تصدير 100% من الإنتاج للخارج، كما ستقوم الشركة بإنشاء مستودع تخزين للمواد الخام يتم استخدامه كمركز توزيع لدول شمال ووسط أفريقيا، وأضاف: من المقرر أن يستغرق إنشاء المشروع نحو عام ويستهدف البدء في التشغيل بنهاية عام 2023، وسيوفر المشروع نحو 10 آلاف فرصة عمل.

ولفت إلى أن الشركة نجحت من خلال التعاون المثمر مع الحكومة في إقامة عدة مصانع وتوفير 12 ألف فرصة عمل على مدار السنوات الخمس الماضية، كما نجحت في التصدير لمعظم دول العالم في أوروبا وأمريكا وروسيا.

مصنع الأنظمة الكهربائية للسيارات بالفيوم

وعلى الجانب الآخر طلب أحمد بديوي، العضو المنتدب لشركة “يازاكي يوروب ليميتد” اليابانية لصناعة مكونات السيارات، من رئيس الوزراء المساعدة لتسريع عملية تخصيص الأرض المطلوبة لإقامة مصنع لتصنيع الأنظمة الكهربائية للسيارات بمحافظة الفيوم على مساحة 60 ألف متر مربع، بحجم استثمارات أولية تقدر بـ ٢٠ مليون يورو، خاصةً وأنه من المخطط أن تبدأ العملية الإنتاجية للمشروع في ديسمبر 2024، وفقاً لمذكرة التفاهم الموقعة.

وأوضح البديوي أن الشركة ستبدأ فور استلامها الأرض في إنشاء المصنع ومن المتوقع توفير نحو 3000 فرصة عمل في محافظة الفيوم بالإضافة إلى عدد كبير من فرص العمل غير المباشرة.

وفي هذا الإطار وجه الدكتور مصطفى مدبولي بأن يتم عرض مذكرة عاجلة بشأن تخصيص الأرض، حيث سيتم الموافقة عليها على الفور.

واختتم الاجتماع قائلاً: سأتابع معكم بصورة دورية موقف تنفيذ المشروعات للاطمئنان أن الظروف مهيأة لكم لتنفيذها وفق جداولها الزمنية”، كما أعرب عن تطلعه لأن يشهد افتتاحات المراحل الأولى من هذه المشروعات في القريب العاجل.

وأكد رئيس الوزراء أهمية هذه المشروعات التي تحتوى على استثمارات مباشرة بنحو مليار دولار، وتوفر أكثر من 35 ألف فرصة عمل، ولذا هناك حرص شديد على متابعة الموقف التنفيذي لها، وتيسير الإجراءات لها وتذليل أي عقبات قد تظهر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى