“رحلة إلى قمة المناخ” تصل إلى شرم الشيخ على الدراجة الكهربائية

استهدفت توثيق التأثيرات المناخية على محافظات مصر

استقبل الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، الناشط البيئى علي عبده، في ختام رحلته على الدراجة الكهربائية إلى شرم الشيخ، والتي بدأها تحت ضمن مبادرة “رحلة إلى قمة المناخ” بهدف نشر التوعية بقضايا التغير المناخي.

وسائل التنقل الصديقة للبيئة

وتتضمن المبادرة، التي أطلقتها وزارة الشباب والرياضة بالتعاون مع وزارة البيئة؛ استخدام الدراجة الكهربائية كوسيلة تنقل صديقة للبيئة، لتشجيع الشباب على المشاركة بالجهود المختلفة للتصدي لتغير المناخ والتوعية بالتغيرات المناخية، والترويج لاستضافة مصر لقمة المناخ COP27 بشرم الشيخ.

وانطلقت الرحلة إلى قمة المناخ على الدراجة الكهربائية في 10 أكتوبر الماضي متوجهة إلى مدينة أبو سمبل بأسوان حتى مدينة شرم الشيخ مروراً بمحافظات مصر، لمدة 30 يوم لتكسر رقماً قياسياً وتسجل كأطول رحلة على دراجة كهربائية في موسوعة جينيس للأرقام القياسية، ليصبح عبده أو عربي يسجل رقماً قياسياً على مركبة كهربائية.

الدراجة الكهربائية توثق تأثيرات التغيرات المناخية

IMG 1167
وزير الشباب والرياضة الدكتور أشرف صبحي في استقبال الناشط البيئي علي عبده

وفي هذا الإطار أكد الوزير على حرص الوزارة على إشراك الشباب في العمل البيئي وخاصة مواجهة تحديات تغير المناخ، وهو ما يتفق مع حرص القيادة السياسية على إبراز دور الشباب في مؤتمر المناخ COP27 الذي ترأسه مصر سواء خلال فترة التحضير له أو خلال فعالياته، للتعبير عن أرائهم ومقترحاتهم ومشروعاتهم الرائدة التي ستساهم بشكل فعال في التصدي لهذه التحديات.

ومن جانبه، أوضح علي عبده أن الهدف من المبادرة هو توثيق تأثيرات تغير المناخ على محافظات الجمهورية وقطاعاتها التنموية المختلفة، ومن ثم الخروج بعدد من المبادرات القابلة للتنفيذ، ورفع وعي الشباب بقضية التغيرات المناخية والتلوث البيئي، مع رفع الوعي بأساليب التكيف مع التغيرات المناخية، مقدماً الشكر لوزير الشباب والرياضة لتبنيه وتشجيعه للمبادرات الشبابية المختلفة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى