شركات صناعة السيارات المصرية .. الراعي الرسمي لمؤتمر قمة المناخ

في إطار الاستعدادات الأخيرة لمؤتمر قمة المناخ COP27 والمزمع انعقادها في الفترة من 6 إلى 18 نوفمبر بمدينة شرم الشيخ، تشارك شركات صناعة السيارات في مصر في أسطول المركبات صديقة البيئة لنقل الوفود المشاركة في المؤتمر، حيث كشفت عدة شركات عن المركبات المشاركة بها في الحدث العالمي.

أوتوبيسات كهربائية لوفود قمة المناخ

آخر هذه الشركات هي مجموعة جي بي أوتو، التي كشفت اليوم عن توفيرها عدد 30 حافلة كهربائية من علامة “Higer”؛ بهدف تسهيل عمليات التنقل للمشاركين خلال فترة المؤتمر بصورة صديقة للبيئة، بما يتلاءم مع أهداف المؤتمر، ويتماشى مع توجهات الحكومة نحو تحقيق الاستدامة وحلول النقل الخضراء.

وتأتي مشاركة مجموعة جي بي أوتو في إطار دورها في صناعة وتوطين السيارات والحافلات الكهربائية، لكونها رائدة في تقديم أتوبيسات كهربائية صنعت في مصر بجودة عالمية، كما تقوم المجموعة بتقديم منتجاتها من السيارات والحافلات الكهربائية للسوق المصرية بالإضافة إلى الأسواق الإقليمية، وذلك بالتزامن مع الاتجاه العالمي للتوسع في تصنيع واستخدام السيارات صديقة البيئة.

وفي هذا الإطار، قال كريم الجداس -الرئيس التنفيذي للعمليات بمجموعة جي بي أوتو: “نتشرف باختيار مجموعة جي بي أوتو لتوريد أتوبيسات كهربائية للعمل على تنقلات المشاركين في مؤتمر قمة المناخ، حيث أن الأوتوبيسات الكهربائية الجاري توريدها والتي يبلغ عددها 30 أوتوبيس تم تصنيعها وتجميعها في مصر بمصنع جي بي بولو بالعين السخنة طبقا لأعلى المعايير العالمية للجودة والسلامة”.

ومن جانبه قال لوران فريديريك – الرئيس التنفيذي لقطاع الحافلات والسيارات التجارية بمجموعة جي بي أوتو: “تأتي هذه المشاركة في إطار جهود مجموعة جي بي أوتو لدعم خطة الدولة التنموية التي وضعتها لتحقيق أهداف التنمية المستدامة لعام 2030 بما يشمل التوسع في صناعة واستخدام السيارات الكهربائية لخفض استهلاك الوقود والحد من التلوث والانبعاثات الضارة”.

كما أكد محمد عروة – نائب الرئيس التنفيذي لمبيعات الحافلات بمجموعة جي بي أوتو حرص مجموعة جي بي أوتو على دعم جهود الدولة في التصدي لآثار تغير المناخ ودعم رؤية الدولة 2030 للتنمية المستدامة، إيماناً منها بأهمية الحفاظ على البيئة وتقليل الاعتماد على الوقود الأحفوري، لافتاً إلى أن الحافلات الكهربائية التي سيتم توفيرها هي حافلات صديقة للبيئة، كما أنها مجهزة بكافة سُبل الراحة والأمان لنقل الركاب، موضحاً أن الدولة تعمل حاليا على توفير البنية التحتية اللازمة من محطات الشحن بالكهرباء والجراجات الخاصة بها.

المركبات الكهربائية من جنرال موتورز

ومن ناحية أخرى وقعت مؤخراً شركتي جنرال موتورز والمنصور للسيارات مذكرة تفاهم مع وزارة الخارجية المصرية، باعتبارهما الشريك الحصري للتنقل للدورة الـ 27 من مؤتمر الأطراف لاتفاقية الأمم المتحدة الإطارية حول تغير المناخ، والذي يعقد بمدينة شرم الشيخ خلال الفترة من 6-18 نوفمبر المقبل، بحيث تقوم شركتي جنرال موتورز والمنصور للسيارات، بتوفير عدد 150 سيارة تعمل بالطاقة الكهربائية لتنقل المشاركين بمؤتمر COP 27.

ووقع مذكرة التفاهم من جانب وزارة الخارجية السفير أشرف إبراهيم، مساعد وزير الخارجية والمنسق العام للشقين التنظيمي والمالي لمؤتمر المناخ، وشارون نيشي المدير التنفيذي لشركة جنرال موتورز في مصر وشمال افريقيا، وأنكوش أرورا الرئيس التنفيذي لشركة المنصور للسيارات.

وخلال مراسم التوقيع رحب السفير أشرف إبراهيم بالاتفاقية مؤكدًا على الدور المحوري الذي يؤديه القطاع الخاص في تعزيز نماذج الأعمال المستدامة ودعم الأهداف المناخية، وحرص الحكومة المصرية على المشاركة الفاعلة للقطاع الخاص، إلى جانب شركاء التنمية ومؤسسات التمويل الدولية وبنوك التنمية متعددة الأطراف في تعزيز نماذج الأعمال المستدامة ودعم الأهداف المناخية.

ومن جانبها أوضحت شارون نيشي: “يسعدنا أن ندعم مؤتمر الأمم المتحدة لتغير المناخ COP27 كشريك حصري للتنقل لإظهار سياراتنا الكهربائية وجهودنا نحو مستقبل سيارات كهربائية بالكامل”، مؤكدة أن جنرال موتورز ملتزمة برؤيتها العالمية نحو عالم خالٍ من الحوادث والانبعاثات والازدحام كشركة رائدة في صناعة وتطوير السيارات الكهربائية.

أوتوبيسات MCV الكهربائية

311914542 528487095988382 8696017952898975015 n
الأوتوبيسات الكهربائية المشاركة في نقل الوفود أثناء قمة المناخ

كما سبق لشركة جنرال موتورز العالمية أن أعلنت في النسخة الماضية من مؤتمر أطراف اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ COP 26 عن التزامها بالعمل على سيارات وشاحنات ذات انبعاث كربوني صفري بنسبة 100% في الأسواق الرائدة بحلول عام 2035، وتقوم جنرال موتورز باستثمار 35 مليار دولار حتى عام 2025 في السيارات الكهربائية وذاتية القيادة لمستقبل أكثر استدامة واماناً على المناخ.

ولم يقتصر الأمر على شركات القطاع الخاص؛ فمن قبلهم أعلنت شركة MCV، بالتعاون مع مصنع 200 الحربي التابع لوزارة الإنتاج الحربي، عن بدء تسليمها أول دفعة من إجمالي عدد 110 أوتوبيس كهربائي للمشاركة في أسطول نقل المشاركين في القمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى